top curv
زيارات وفعاليات السفارة
ألـبــــوم السفارة
معلومات عن دولة قطر
معلومات وخدمات محلية
التعليم
المرأة القطرية
النشاط العمراني
السياسة الخارجية
النظام السياسي
القوانين
الاقتصاد
السياحة في قطر
السياحة في بلجيكا
جمعية الصداقة القطرية - الأوروبية في البرلمان الأوروبي
هيئات حكومية ومواقع هامة
الصحف القطرية
وسائط متعددة
bottom curv
أهم المواقع السياحية في دولة قطر

تمتلك دولة قطر العديد من مقومات السياحة من خلال محمياتها الطبيعية و قلاعها الأثرية و سلسلة المنتجعات والفنادق العالمية والحدائق العامة والمتنزهات و المطاعم و الأسواق الشعبية والمجمعات التجارية الكبرى.

وتعتبر قطر من أكثر الوجهات السياحية الآمنة في العالم، ويحظى السائحين بفرصة لاكتشاف كرم الضيافة والرحابة والأصالة التي تتميز بها الثقافة العربية للبلاد، ويزخر موقع الهيئة العامة للسياحة القطري (www.qatartourism.gov.qa) بالعديد من المعلومات التي تهم السائح من الفنادق العالمية والرحلات السياحية والمطاعم والمزارات الأثرية.


  • 1- منتجع شاطئ سيلين
     
    يقع على بعد (55) كيلومتراً من العاصمة الدوحة. ويقدم المنتجع خيارات واسعة من الغرف والشاليهات والفلل تطل كلها على البحر، إضافة إلى التسهيلات الرياضية العديدة في المنتجع ووجود عدد من المطاعم المتنوعة.
     


    


  • 2- منتجع الغارية

     يقع في منطقة الغارية شمال البلاد ويضم عدداً من الفلل المفروشة وملاعب للأطفال وحمام سباحة ومطاعم.
     


    


  • 3- حديقة الحيوان

     تقع هذه الحديقة على مسافة (20) كيلومتراً من الدوحة على طريق سلوى وتضم مجموعة كبيرة من الحيوانات والزواحف والطيور وبها مدينة ألعاب مصغرة للأطفال.


    والحديقة مفتوحة من الساعة 3-7 مساءً يومياً ماعدا يوم السبت. ويبلغ رسم الدخول ريالان للصغار وخمسة ريالات للكبار.  


     

    


  • 4- حديقة الرميلة

     تقع على كورنيش الدوحة وتضم مسطحات خضراء والعاباً للأطفال وسوقاً شعبية ومطاعم.


    ويمكن الدخول إليها بدون رسوم.
     


     


    


  • 5- حديقة دحل الحمام

     تقع في مدينة خليفة الشمالية وتضم العديد من المسطحات الخضراء وممرات للمشي بالإضافة إلى ملاعب مختلفة للأطفال وهي مفتوحة للعائلات بدون رسم للدخول .
     


     


    


  • 6- شاطئ خور العديد

     يقع على الطرف الجنوبي الشرقي ويبعد (78) كيلومتراً عن مدينة الدوحة.

    ويمتاز هذا الشاطئ الجميل بكثبانه الرملية التي يصل ارتفاع بعضها إلى حوالي أربعين متراً، إضافة إلى شواطئ فويرط ودخان وغيرها.
     


    


  • 7- محمية المها

     وهي عبارة عن مزرعة لتربية حيوان المها أنشئت لحماية هذا النوع المهدد بالانقراض من ظباء الصحراء
     


    


  • 8- الجساسية

    سلسلة من الجبال الصخرية المطلة على الساحل الشمالي الشرقي للبلاد، تقع بين قريتي( الحويلة) و(فويرط) وتتميز بمئات المنحوتات المنتشرة عليها ويعود تاريخ بعضها إلى عصور ما قبل التاريخ.  
     


    


  • 9- كتارا

    في خضمّ قيام ثقافة عالمية جديدة بشكل متسارع، ومبيّنة أهمية التنوّع في التطور الإنساني، يأتي الحي الثقافي كتارا كأحد أكبر المشاريع في قطر ذات الأبعاد الثقافية المتعددة، حيث أنها مكان يزورها الجمهور للتعرّف على ثقافات العالم، عبر مسارحها الرائعة وقاعات الاحتفالات الموسيقية، وقاعات العرض ومرافق اخرى متطوّرة، وبذلك تهدف كتارا إلى الريادة في مجال النشاطات الثقافية المتعددة.  
     
    موقع كتارا الالكتروني - اضغط هنا -


    

  • 10- سوق واقف

    سوق تقليدي يعتبر من أهم المعالم السياحية في مدينة الدوحة. يجمع السوق بين العراقة والأصالة وبين المدنية الحديثة، وهو أشهر معلم سياحي وتراثي يقصده السياح والمواطنون. يشتهر السوق ببيع المشغولات التراثية وتناول الطعام العربي والشعبي والعالمي. تفتح معظم الأماكن في سوق واقف يوميّا من 10 قبل الظهر حتّى 12 ظهرًا ومن 4 عصراً حتّى 10 مساءً، ويعتبر السوق واحداً من أكثر الأمكنة حيوية في الدوحة وهو يضم عدداً متزايداً من المطاعم التي تقدم الطعام القطريّ التقليديّ ومختلف المأكولات الخاصة بالشرق الأوسط.  

    

  • 12- اللؤلؤة

    اكتشف أجمل ما قدمته منطقة البحر الأبيض المتوسط، في موقع لم يكن بالإمكان تخيله من قبل. توفّر اللؤلؤة - قطر فرصاً متميزة لاستثمار حقيقي عن طريق امتلاك مطلق في بيئة آمنة ومريحة. إنه الموقع الأرقى والأكثر تألقاً في منطقة الشرق الأوسط، حيث أسماء الأماكن فيها هي مزيج خاص من الأسماء الإيطالية والفرنسية والإسبانية والعربية التي تستحضر معاً سحر العالم القديم وروح العالم الجديد.
     
     
    موقع اللؤلؤة الالكتروني - اضغط هنا -

    

  • 13- مشروع مدينة لوسيل

    تنطلق مدينة لوسيل من رؤية عامة لشركة الديار القطرية التي تتطلّع لتصبح شركة الاستثمار العقاري الرائدة في العالم، مع التزاماتها الرئيسية تجاه المجتمع، من خلال تحسين نوعية الحياة وسبل المعيشة والالتزام بالمعايير العالمية. أما مدينة لوسيل نفسها فتضع لها هدفاً رئيسياً ألا وهو بناء مجتمع متطور ومزدهر ومتناغم أيضاً عن طريق إحداث التوازن بين جماليات البناء وبين حاجة الأشخاص لجعل الناس يعيشون معاً في مجتمع ذكي وملهم.
     
    موقع مدينة لوسيل الالكتروني - اضغط هنا -

bottom curv
logos logos logos logos logos logos